القسم : عربي - دولي
تاريخ النشر : 13/12/2018 4:00:20 PM
القسام تتبنى عمليتين فدائيتين في الضفة وتتوعد إسرائيل
القسام تتبنى عمليتين فدائيتين في الضفة وتتوعد إسرائيل
الرقيب الدولي - قالت كتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الخميس، إن الفلسطينيين صالح البرغوثي، وأشرف نعالوة، اللذين قتلا برصاص الجيش الإسرائيلي، عضوان في صفوفها. وتوعدت القسام في بيان، إسرائيل بتصعيد "المقاومة" بالضفة الغربية. وأضاف: "كتائب القسام تزف بكل الفخر شهيديها المجاهدين: صالح البرغوثي بطل عملية عوفرا التي أوقعت 11 إصابة في صفوف المحتلين، وأشرف نعالوة بطل عملية بركان التي قتل فيها صهيونيان، وأصيب آخر بجراح". وأكدت كتائب القسام أن "المقاومة ستظل حاضرة على امتداد الوطن، وأنه لا زال في جعبتها الكثير مما يسوء العدو ويربك كل حسابات العدو". وشددت على أن "محاولات إنهاء المقاومة وكسر سلاحها في الضفة ستبوء بالفشل". واستكملت قائلة: "على العدو ألا يحلم بالأمن والأمان والاستقرار في ضفتنا الباسلة، فجمر الضفة تحت الرماد سيحرق المحتل ويذيقه بأس رجالها الأحرار من حيث لا يحتسب العدو ولا يتوقع". وأعلنت إسرائيل قتلها الفلسطينيين البرغوثي ونعالوة، بدعوى تنفيذهما هجومين ضد مستوطنين وقعا الأحد الماضي، وفي أكتوبر / تشرين الأول.
التعليقات
شارك بالتعليق الاول للخبر
اضافة تعليق جديد

جميع الحقوق محفوظة لموقع وكالة الرقيب الدولي الاخبارية - 2018

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر

اطلع على سياسة الموقع الالكتروني