اللواء البزايعه يرعى احتفال الدفاع المدني بيوم الشجرة ويتفقد قيادة فريق البحث والإنقاذ الدولي ومركز تدريب دفاع مدني الوسط اللواء البزايعه يلتقي الرئيس التنفيذي لشركة المدن الصناعية وعدداً من مستثمري مدينة الحسن الصناعية انتخاب هيئة ادارية لمنتدى الرمثا الثقافي .. اسماء المراشده يرعى حفل تخريج دورة إدارة الأزمات والكوارث الطبيعية في الرمثا .. صور اسحاقات ل "اذاعة القوات المسلحة الاردنية" : توسيع قاعدة الاستفادة من صندوق المعونة الوطنية لنحو 125 الف اسرة أسامة شكري المراشده مديرا لدائرة الشؤون المالية في جامعة جدارا جامعة جدارا تعقد ورشة تدريبية لأعضاء هيئة التدريس جامعة جدارا تنظم ورشة عمل في أنظمة ادارة الجودة العتوم رئيساً لجامعة آل البيت مؤسسة محافظتي التطوعية تسعى للوصول لنحو 25 الف مستفيد في المملكة بنحو 15 مليون دينار .. مجموعة الرواسي توقع اتفاقية على إقامة اكبر مجمع ترفيهي بالاردن في التاج مول .. صور البحث الجنائي يلقي القبض على مرتكبي سرقة صندوق تبرعات أحد مساجد دير علا التلهوني يتفقد قاعات التوجيهي في قصبة عمان المياه تنفذ مشروعات جديدة للمياه والصرف الصحي بقيمة (867) الف دينار الضمان تؤكد ضرورة إبلاغها عن إصابة العمل خلال 14 يوم عمل من وقوعها

القسم : منوعات
تاريخ النشر : 13/12/2018 4:17:40 PM
تحذير مهم للآباء .. احموا أطفالكم من هذه اللعبة
تحذير مهم للآباء .. احموا أطفالكم من هذه اللعبة
الرقيب الدولي - كشفت أبحاث علمية جديدة نتائج مهمة ومثيرة للقلق في آن واحد تتعلق بلعبة التشكيل المفضلة للكثير من الأطفال، "الطينة الحرة" بحسب ما ذكرت شبكة سكاي نيوز العالمية . وفحصت هيئة حماية المستهلك في بريطانيا 13 منتجا للطينة الحرة، لدى مجموعة من المتاجر، بما فيها متاجر إلكترونية، ووجدت أن 5 منتجات على الأقل احتوت على كميات عالية وغير آمنة من المواد الكيماوية السامة، التي قد تصيب الأطفال بالعديد من الأمراض. ويدور الحديث على وجه التحديد عن مادة تسمى "بورون"، وهي مادة شائعة في مختلف أنواع منتجات الطينة الحرة، وهي المسؤولة عن اللزوجة التي تتمتع بها هذه اللعبة المحببة لدى الكثير من الأطفال. ويمكن أن يؤدي التعرض المفرط لهذا المادة إلى تهيج الجلد والإسهال والقيء والتشنجات على المدى القصير، وفق ما ذكر موقع "سكاي نيوز"، الخميس. كما قد تؤدي ملامسة مادة "بورون" بمستويات عالية جدا إلى إضعاف الخصوبة، وقد تتسبب في إلحاق الضرر بالأجنة لدى النساء الحوامل، وفق ما ذكرت المفوضية الأوروبية. والطينة الحرة، أو "ألعاب الوحل" "الصلصال"، مواد لزجة ولينة جدا يمكن تشكيلها بطرق مختلفة وصناعة، تعتبر من الألعاب الشعبية للأطفال، وتعد إحدى الهدايا المفضلة في أعياد الميلاد. وفي وقت سابق من هذا العام، توصلت دراسة إلى أن 8 من أصل 11 لعبة قائمة على الطينة الحرة، تحتوي على مواد كيماوية تتجاوز الحد المسموح به، وهو 300 ملغم لكل كيلوغرام. وأعربت هيئة حماية المستهلك في بريطانيا عن قلقها من بعض السلع التي تسوق على أنها معجون، لكنها في الحقيقة "طينة حرة"، وتحتوي على كميات غير مسموح بها من المواد الضارة. وقالت هيئة الرقابة في بريطانيا إنها أبلغت المصنعين وتجار التجزئة عن النتائج التي توصلت إليها، وطلبت منهم إزالة منتجات الطينة الحرة من منافذ البيع بسبب خطورتها على الأطفال.
التعليقات
شارك بالتعليق الاول للخبر
اضافة تعليق جديد

جميع الحقوق محفوظة لموقع وكالة الرقيب الدولي الاخبارية - 2018

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر

اطلع على سياسة الموقع الالكتروني